منتديات الود منتديات المحبة و الاخوة
 
الرئيسيةمكتبة الصورالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 صفة سجود التلاوة والطهارة له

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رونق
المشرفة العامة
المشرفة العامة
avatar

انثى عدد الرسائل : 1770
العمر : 37
تاريخ التسجيل : 01/01/2008

مُساهمةموضوع: صفة سجود التلاوة والطهارة له   الخميس يوليو 03, 2008 8:21 pm

صفة سجود التلاوة والطهارة له

:

سؤال:

هل يشترط لسجود التلاوة طهارة ، وهل يكبر إذا خفض ورفع سواء كان في الصلاة أو خارجها ؟ وماذا يقال في هذا السجود ؟ وهل ما ورد من الدعاء فيه صحيح ؟ وهل يشرع السلام في هذا السجود إذا كان خارج الصلاة ؟.



الجواب:

الحمد لله

وبعد : سجود التلاوة لا تشترط له الطهارة في أصح قولي العلماء وليس فيه تسليم ولا تكبير عند الرفع منه في أصح قولي أهل العلم .

ويشرع فيه التكبير عند السجود لأنه قد ثبت من حديث ابن عمر رضي الله عنهما ما يدل على ذلك .

أما إذا كان سجود التلاوة في الصلاة فإنه يجب فيه التكبير عند الخفض والرفع لأن النبي صلى الله عليه وسلم كان يفعل ذلك في الصلاة في كل خفض ورفع .

وقد صح عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال :
( صلوا كما رأيتموني أصلي ) .
رواه البخاري في صحيحه ( 595 )

ويشرع في سجود التلاوة من الذكر والدعاء ما يشرع في سجود الصلاة لعموم الأحاديث ومن ذلك :
( اللهم لك سجدت وبك آمنت ولك أسلمت سجد وجهي للذي خلقه وصوره وشق سمعه وبصره بحوله وقوته تبارك الله أحسن الخالقين)
روى ذلك مسلم في صحيحه ( 1290 ) عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان يقول هذا الذكر في سجود الصلاة من حديث علي رضي الله عنه .

وقد سبق آنفا أنه يشرع في سجود التلاوة ما يشرع في سجود الصلاة وروي عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه دعا في سجود التلاوة بقوله :
" اللهم اكتب لي بها عندك أجرا وامح عني بها وزرا واجعلها لي عندك ذخرا وتقبلها مني كما تقبلتها من عبدك داود عليه السلام"
رواه الترمذي ( 528 )

والواجب في ذلك قول : سبحان ربي الأعلى ، كالواجب . في سجود الصلاة ، وما زاد عن ذلك من الذكر والدعاء فهو مستحب .

وسجود التلاوة في الصلاة وخارجها سنة وليس بواجب لأنه ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم من حديث زيد بن ثابت ما يدل على ذلك وثبت عن عمر رضي الله عنه ما يدل على ذلك أيضا ، والله ولي التوفيق .


( مجموع فتاوى ومقالات سماحة الشيخ ابن باز .

غفر الله لنا ولهم



ما هو حكم "سجود التلاوة"، وهل هو واجب؟

المفتي :

الشيخ : محمد بن صالح العثيمين ( رحمه الله )

الإجابة:

"سجود التلاوة" سُنة مؤكدة لا ينبغي تركها، فإذا مرَّ الإنسان بآية

سجدة فليسجد سواء كان يقرأ في المصحف، أو عن ظهر قلب،

أو في الصلاة، أو خارج الصلاة.

وأما السُنة المؤكدة فلا تجب ولا يأثم الإنسان بتركها؛ لأنه ثبت عن

أمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضي الله عنه أنه قرأ السجدة التي

في (سورة النحل) على المنبر، فنزل وسجد، ثم قرأها في الجمعة

الأخـرى فلم يسجد، ثم قال: "إن الله لم يفرض علينا السجود إلا

أن نشاء"، وذلك بحضور الصحابة رضي الله عنهم.

ولأنه ثبت أن زيد بن ثابت قرأ على النبي صلى الله عليه وسلم

السجدة التي في سورة النجم فلم يسجد، ولو كان واجباً لأمره

النبي صلى الله عليه وسلم أن يسجد.

فهي سُنة مؤكدة والأفضل عدم تركها حتى لو كان في وقت النهي

بعد الفجر مثلاً، أو بعد العصر؛ لأن هذا السجود له سبب،

وكل صلاة لها سبب فإنها تُفعل ولو في وقت النهي،

كسجود التلاوة، وتحية المسجد، وما أشبه ذلك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
meme elian
احلى عضوة
احلى عضوة
avatar

انثى عدد الرسائل : 913
العمر : 26
تاريخ التسجيل : 22/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: صفة سجود التلاوة والطهارة له   الأربعاء يوليو 16, 2008 5:13 pm

بارك الله فيكي

_________________
ليست مشكلتي إن لم يفهم البعض ما اعنيه..
فهذه قناعاتي .. وهذه افكاري .. وهذه كتاباتي بين يديكم
أكتب ما اشعر به .. وأقول ما أنا مؤمن به ..
ليس بالضرورة ما أكتبه يعكس حياتي ..الشخصية
هي في النهاية مجرد رؤيه لأفكاري...!!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
رونق
المشرفة العامة
المشرفة العامة
avatar

انثى عدد الرسائل : 1770
العمر : 37
تاريخ التسجيل : 01/01/2008

مُساهمةموضوع: رد: صفة سجود التلاوة والطهارة له   الأربعاء يوليو 16, 2008 6:58 pm

وفيك الف بركة .
شكرا على الرد
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
صفة سجود التلاوة والطهارة له
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
.·:*¨`*:·. منتديات الود.·:*`¨*:·. :: المنتديات العامة :: الدين الاسلامي-
انتقل الى: