منتديات الود منتديات المحبة و الاخوة
 
الرئيسيةمكتبة الصورالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الطفل والانترنيت

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رونق
المشرفة العامة
المشرفة العامة
avatar

انثى عدد الرسائل : 1770
العمر : 37
تاريخ التسجيل : 01/01/2008

مُساهمةموضوع: الطفل والانترنيت   الأربعاء مارس 05, 2008 6:12 pm

سلام

عندما يستخدم الأطفال أدوات الاتصال على الإنترنت مثل غرف المحادثة، والبريد الإلكتروني، وتبادل الرسائل الفورية فهم يتعرضون لخطر التعامل مع المحتالين عبر الإنترنت. تعني المجهولية على الإنترنت أن الثقة والألفة يمكن أن تتطوران بسرعة عبر الإنترنت. ويستفيد المحتالون من هذه المجهولية في بناء علاقات عبر الإنترنت مع الصغار قليلي الخبرة. يمكنك المساعدة على حماية أطفالك إذا كنت متنبهاً للمخاطر التي تتعلق بالاتصالات عبر الإنترنت وإذا كنت مطلعاً على أنشطة أطفالك على الإنترنت.

أكمل القراءة للحصول على أجوبة عن أسئلتك حول كيفية عمل المحتالين عبر الإنترنت، ومن هو المعرّض لخطر الوقوع ضحية لهم، وكيف يمكنك المساعدة على تقليل خطر استهداف أطفالك
يقوم المحتالون بتأسيس اتصال مع الأطفال من خلال المحادثات في غرف المحادثة، أو من خلال الرسائل الفورية، أو البريد الإلكتروني، أو لوحات المناقشة. يستخدم العديد من المراهقين منتديات عبر الإنترنت تعتمد النظير للتباحث بمشاكلهم. وكثيراً ما يذهب المحتالون إلى مثل هذه المناطق عبر الإنترنت للبحث عن ضحاياهم الضعفاء،و يحاول المحتالون عبر الإنترنت إغراء أهدافهم تدريجياً من خلال جذب انتباههم، وإظهار المودة لهم، واللطف، وحتى بالهدايا وغالباً ما يكرسون وقتاً، ومالاً وجهداً معتبراً لهذا العمل. وهم على علم بأحدث الصيحات في عالم الموسيقى والهوايات التي يهتم بها الأطفال. كما أنهم يصغون إلى مشاكل الأطفال ويتعاطفون معهم. وهم يحاولون أيضاً إزالة مخاوف الصغار التي تعود إلى الكبت، فهم يُدخلون تدريجياً محتويات حول الجنس في حديثهم أو يعرضون مواد واضحة تتعلق بالجنس
ويعمل بعض المحتالين بشكل أسرع من غيرهم بحيث ينخرطون في مناقشات واضحة حول الجنس فوراً. وقد تتضمن هذه الطريقة المباشرة مضايقة أو مطاردة المحتال لضحيته. وقد يقوم المحتالون بتقييم الأطفال الذين يقابلونهم عبر الإنترنت للاتصال بهم مستقبلاً وجهاً لوجه.
من هم الصغار المعرّضون للخطر؟
إن المراهقين الصغار هم الأقل حصانة والأكثر تعرضاً لخطر المحتالين عبر الإنترنت بحيث يميل المراهقون الصغار إلى استكشاف شؤونهم الجنسية، والابتعاد عن مراقبة الأهل، والبحث عن علاقات خارج العائلة. وتحت غطاء المجهولية، يكون المراهقون أكثر ميلاً إلى المجازفة عبر الإنترنت حتى ولو لم يفهموا بشكل كامل ما هي الورطات المحتملة.
إن الصغار الأكثر عرضة للمحتالين عبر الإنترنت هم على الأغلب:
*مستجدون في استخدام الإنترنت ولم يألفوا بعد أصول التعامل على الإنترنت
*مستخدمون عدوانيون
* الذين يحبون تجربة أمور جديدة ومثيرة في الحياة
*الذين يبحثون عن الاهتمام أو المحبة
* المتمردون
*المعزولون أو الذين يشعرون بالوحدة
*الفضوليون
*المضطربون من الناحية الجنسية
*الذين يسهل خداعهم من قِبل الأشخاص البالغين
*الذين تجذبهم الثقافات الثانوية بعيداً عن عالم الأهل

يشعر الأطفال بأنهم على علم بأخطار المحتالين، ولكن في الحقيقة، هم ساذجون جداً فيما يتعلق بالعلاقات عبر الإنترنت.

كيف يمكن للوالدين تقليل مخاطر وقوع طفلهم ضحية؟
تحدّث مع أطفالك عن المحتالين الجنسيين وعن الأخطار المحتملة عبر الإنترنت.
يجب على الأطفال الصغار عدم استخدام غرف المحادثة - فالخطر كبير جداً. وعندما يكبر الأطفال، عليك توجيههم نحو غرف المحادثة الخاصة بالأطفال والمراقبة بشكل جيد. كما أن عليك تشجيع المراهقين لاستخدام غرف المحادثة المراقبة.
وإذا اشترك أطفالك في غرف المحادثة، فتأكد من معرفة الغرفة التي يزورونها ومع من يتكلمون. قم بمراقبة مناطق المحادثة بنفسك لتعرف أنواع المحادثات التي يتناولونها.
أرشد أطفالك إلى عدم ترك المنطقة العامة في غرفة المحادثة. إن العديد من غرف المحادثة تقدم مناطق خاصة حيث يمكن للمستخدمين التحادث مع الآخرين شخص إلى شخص - ولا يمكن لمراقبي المحادثات قراءة هذا النوع من المحادثات. ويُشار عادة إلى هذا النوع بمناطق "الهمس".
أبقِ الكمبيوتر المتصل بالإنترنت في غرفة مشتركة عامة ضمن المنزل، ولا تضعه أبداً في غرف نوم الأطفال. فإنه من الصعب جداً على المحتال أن يؤسس علاقة مع الطفل إذا كانت شاشة الكمبيوتر مرئية بسهولة. وحتى عندما يكون الكمبيوتر في منطقة عامة في المنزل، اجلس مع طفلك وهو متصل بالإنترنت.
عندما يكون أطفالك يافعين، يجب عليهم مشاركة العائلة عنوان البريد الإلكتروني بدلاً من الحصول على حسابات بريد إلكتروني خاصة بهم. .
اطلب من أطفالك عدم الإجابة على الرسائل الفورية أو رسائل البريد الإلكتروني من الغرباء. وإذا كان أطفالك يستخدمون أجهزة كمبيوتر خارج نطاق إشرافك - المكتبة العامة، أو المدرسة، أو بيوت الأصدقاء - فحاول معرفة الحماية المستخدمة في الكمبيوتر.
إذا فشلت كافة التدابير الوقائية وقام أطفالك بمقابلة محتال عبر الإنترنت، فلا تلمهم. المؤذي هو من يتحمل كامل المسؤولية. اتخذ إجراءً قاطعاً لوقف طفلك عن أي اتصال مع هذا الشخص في المستقبل.
كيف يمكن لأطفالك تقليل خطر وقوعهم ضحية؟
هناك عدد من التدابير الوقائية يمكن أن يتخذها الأطفال، وهي تتضمن:
-عدم تحميل الصور من مصدر غير معروف - فقد تكون جنسية غير متحفظة.
- إخبار شخص بالغ فوراً عن أي شيء يحدث عبر الإنترنت ويُشعر الطفل بالخوف أو بعدم الراحة.
- اختيار اسم للشاشة محايد من ناحية الجنس بحيث لا يحتوي على كلمات مثيرة جنسياً ولا يكشف عن معلومات شخصية.
-عدم الكشف عن المعلومات الشخصية حول أنفسهم (بما في ذلك العمر والجنس) أو معلومات حول العائلة لأي شخص على الإنترنت؛ وعدم تعبئة الاستمارات الشخصية عبر الإنترنت.
-إيقاف أية اتصالات بالبريد الإلكتروني، أو المحادثات بالرسائل الفورية، أو المحادثات إذا بدأ أحدهم بالسؤال عن أمور شخصية أو جنسية بشكل مكشوف.
ماذا يمكنك أن تفعل إذا تم استهداف طفلك؟
إذا تلقى طفلك صوراً جنسية واضحة من مرسل عبر الإنترنت، أو إذا تم جذبه جنسياً من خلال تبادل الرسائل الفورية أو رسائل البريد الإلكترني، أو بعض الأساليب الأخرى عبر الإنترنت، فعليك الاتصال بقسم الشرطة المحلي. احفظ أية وثائق بما في ذلك عناوين البريد الإلكتروني، وعناوين مواقع ويب، وسجلات المحادثة لمشاركتها مع الشرطة.
تفحص الكمبيوتر بحثاً عن الملفات الإباحية أو أي نوع من الاتصالات الجنسية - وهي عادة ما تكون علامات تحذير.
راقب وصول طفلك إلى كافة وسائل الاتصالات الإلكترونية المباشرة، مثل غرف المحادثة، وتبادل الرسائل الفورية، والبريد الإلكتروني. يقابل المحتالون عبر الإنترنت ضحاياهم في غرف المحادثة أولاً، ثم يتابعون الاتصال بهم من خلال البريد الإلكتروني وتبادل الرسائل الفورية،أخي الفاضل ،أختي الفاضلة لنعمل سويا على محاربة الفساد راقبي طفلك حتى نتجنب الكثير من المتاعب فالوقاية خير من العالاج.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
ود الاسلام
المديرة
المديرة
avatar

انثى عدد الرسائل : 1752
العمر : 24
البلد : الجزائر
تاريخ التسجيل : 21/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: الطفل والانترنيت   الأربعاء مارس 05, 2008 7:01 pm

بارك الله فيك اللهم اعفو عنا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://elwid.ahlamontada.com
رونق
المشرفة العامة
المشرفة العامة
avatar

انثى عدد الرسائل : 1770
العمر : 37
تاريخ التسجيل : 01/01/2008

مُساهمةموضوع: رد: الطفل والانترنيت   الأحد مارس 09, 2008 10:54 pm

وفيك بركة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الطفل والانترنيت
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
.·:*¨`*:·. منتديات الود.·:*`¨*:·. :: الاسرة و العائلة :: الطفل و الطفولة-
انتقل الى: